مقالات سابقة
أدهم شرقاوي في مرحلةٍ من عمره، اعتزل الإمام مالك الناسَ عشرين سنة، ما كان يشهدُ فيها صلاة الجمعة ولا الجماعة ولا يُشيّع جنازة، ولا يعودُ مريضًا، فلما سُئِلَ بعد ذلكَ عن سبب هذا قال : ليس كل الناس يقدر أن يتكلم بعذره ! استطرادًا –وليس...

أقرا المزيد

فتاة كانت تجلس في حافلة، توقف الباص ودخلت امرأة وجلست بجانب الفتاة واصطدمت بها هي وحقائبها الكثيرة، رأى رجل المنظر وانزعج وسأل الفتاة لماذا لم تتكلمي وتقولي شيئاً للمرأة الفوضوية..!! أجابت الفتاة بابتسامة : ليس من الضروري أن تكون قاسياً...

أقرا المزيد

سيدة عجوز كانت تركب القطار من الريف إلى المدينة والعكس في كل يوم إلى آخر محطة... وأثناء ركوبها في القطار كانت تجلس بجوار نافذة القطار فتفتحها بين لحظة وأخرى وتخرج كيساً من حقيبتها وترمي بأشياء من الكيس إلى الخارج.. ويتكرر المشهد كل يوم ..!...

أقرا المزيد

الحديث عن علو الهمة ضرورة ملحة، تفرضها طبيعة الحياة، وحقيقة الدين الذي نحمله، وفظاعة بؤس الواقع الذي نعيش. فالحياة مقرونة بالمشقة، محفوفة بالصعاب، مرهونة بالأعباء، لا تتحقق فيها الغايات إلا بالسعي المتواصل، وكثير من الجهد والتعب، وما أكثر الذين...

أقرا المزيد

إذا كان الحديث عن الإيجابية ينبغي أن يكون ضروريًّا ومتصلاً في مجتمع مزدحم بالمشكلات والسلبيات واللا مبالاة، فإن الحديث عن الإيجابية في لحظات وأحداث حاسمة كلحظات التغيير واتخاذ قرارات مصيرية لا تقبل القسمة على اثنين؛ يصبح أشد وأقوى. وسلوك...

أقرا المزيد

الحمد لله الذي بعث لنا رسولاً ليتمم لنا مكارم الأخلاق ومحاسن السلوك والآداب. وجعل له القرآن خُلقًا، ومنحه أجمل وأعظم الصفات والأخلاقيات.. ﴿وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ (4)﴾ (القلم). عن أبي هريرة رضي الله عنه: قال سُئل رسول الله صلى الله عليه...

أقرا المزيد

قال الله عز وجل في محكم التنزيل: ﴿وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى﴾ (طه: من الآية 84)، وقال الصادق المصدوق في حديثه الصحيح ‏‏الذي يرويه ‏‏أبو سعيد الخدري ‏عن رسول الله ‏‏صلى الله عليه وسلم ‏قال: "‏لن يشبع...

أقرا المزيد

إن التجرؤ على المعاصي والإعراض عن ذكر الله يجلبان الهمّ، ويخربان العامر، ويستدعيان ضنك العيش وضيق الحال.. ﴿وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى (124)﴾ (طه). وإذا سادت الخطيئة وخالف...

أقرا المزيد

نفكرُ دائمًا كيف يتذكّرنا الأشخاصُ الذين يعرفوننا، فكلنا نريدُ أن نتركَ انطباعاتٍ جيدةٍ عند بعضنا البعض لكي يتذكرونا بها، وواحدةٌ من أشهرِ مقولاتِ مايا أنجيلو “الناسُ سوف ينسون ما قلته، الناسُ سوف ينسون ما فعلتموه، لكنَّ الناسَ لن ينسوا...

أقرا المزيد

إنَّ الميزان الذي أخبرنا الله تعالى عن وضعه يوم القيامة، سيضعه الإنسان في خلده وهو حي يرزق، ليزن به الأعمال قبل التلبس بها فايز بن سعيد الزهراني «في زمنكم عارضٌ من انحلال الأخلاق؛ بعضُ أسبابه في الواجدين الاسترسال في الشهوات، وبعض أسبابه...

أقرا المزيد

حمزة فايع ظن أن استقامتَه كافية، وعبادته هي القضية الباقية، ولا تحرك أو انطلاق، أو وعظ وهمة واستباق!. وقال: مالي والخلائق لهم رب هادٍ يتدلّى أمامَك كالقمر المنير والدر النثير استقامةً وحلاوة فيشع أنواراً زكية، وأخلاقاً رضية، فقد تدين وانشرح...

أقرا المزيد

خالد النجار العبد المؤمن في حله وترحاله لا يستغني إطلاقا عن معية الله تعالى وهدايته ومدده، وهذا عين الفلاح الذي يقابله الخذلان والبوار جراء سخط العزيز الجبار على أهل الضلال، فالله جل شأنه إذا غضب على عبد لا يبالي به في أي واد هلك، وفي الحديث...

أقرا المزيد

جالَ جوالٌ لنا وتجولُ كل أنفاسٍ لنا وتصولُ جال جوالنا وذكر لربي قد هجرناه وبئس الأفولُ نعمة الجوال تتعاظم منافعا ومحاسن وروائعا، ويجعل الله فيها أسبابا للخير وقضاء الحوائج، وديمة التواصل. ( {وإن تعدوا نعمةَ الله لا تحصوها} ) [سورة النحل وإبراهيم]...

أقرا المزيد

خالد رُوشه نحتاج للقيام بالعملية التربوية الصائبة الدقيقة أن نبدأ بشكل منهجي علمي , كما نحتاج إلى دقة متناهية في اختيار الوسائل والأساليب المتناسبة مع كل شخصية على حدة , ولقد أسس الإسلام منهجه التربوي العظيم بشكل يناسب كل إنسان مهما كانت صفاته ,...

أقرا المزيد

*‏امرأة يتأخر زوجها، وأمه لا تنام حتى يعود ..، فكانت الزوجة تضع حذاء له عند الباب لتطمئن الأم أنه آتى بالرغم أنه لم يعد فتسمع حمدها . *من حين توفي والدها وهناك رجل يطرق بابهم بعد صلاة كل جمعة ويضع لهم الطعام... سألتها هل عرفتوه؟ قالت 15...

أقرا المزيد

هل تعرف أن الأسد لا ينجح في الصيد إلا في ربع محاولاته أي أنه يفشل في 75% من محاولاته و ينجح في 25% منها فقط.. ورغم هذه النسبة الضئيلة التي تشاركه فيها معظم الضواري إلا أنه يستحيل على الأسد أن ييأس من محاولات المطاردة و الصيد... والسبب الرئيسي...

أقرا المزيد

يقول أحدهم.... سئمت من أبي... من صراخه... من نقده... من عتابه... إذا دخل غرفتي ووجد المصباح مضاءا أو المروحة وأنا خارجها صرخ في وجهي: لم لا تطفئه ولم كل هذا الهدر في الكهرباء ؟؟؟ إذا دخل الحمام ووجد الصنبور يقطر ماءا صرخ بعلو صوته لم لا...

أقرا المزيد

خالد حمدي تفقَّدوا صلاح بعضكم كل حين.... فهذا الزمان كفيل بتغيير أي قلب مهما كان ثبات صاحبه!! هاتفت صاحبا ممن كنت أغار من صلاحه وعطائه للدين... فلمست في كلامه تهاونا وفي دينه كثيرا من اللين.. وزارني أخ حبيب يقول أدركني فقد أصبحت أجمع صلواتي...

أقرا المزيد

إنَّ أهمَّ ما ينبغي على المسلم إصلاحه والعناية به قلبه الذي بين جنبيه ، فإن القلب هو أساس الأعمال ، وأصل حركات البدن ، وهو لها بمثابة الملك لجنده ؛ فإن طاب القلب طاب البدن ، وإن فسدَ فسد . وقد كان صلى الله عليه وسلم يهتم بإصلاح القلب غاية...

أقرا المزيد

شريف فوزي الإيجابية معناها: اندفاع المؤمن الذي استقر الإيمان في قلبه، لتكييف الواقع الذي من حوله وتغييره إلى الأفضل، وتكتمل معاني الإيجابية حين يحقق المسلم في حياته قول الله تعالى: ﴿ قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ...

أقرا المزيد

مجموعات فرعية

  1. حقائق
  2. الاكثر مشاهدة

رمضان شهر الجهاد وليلة القدر

فتحي يكن من بركات شهر رمضان وفضائله، أنه شهر الجهاد بكل جوانبه وأبوابه ومراتبه، من ذلك: *الجهاد النفسي: وهو الجهاد الأكبر بحسب رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد عودته بالمسلمين من إحدى الغزوات: "قدمتم خير مقدم، وقدمتم من الجهاد الأصغر إلى

العفوُ من شِيَم الكِرام

إن مما يُزكّي المؤمن ويسمو بقدره عند العَفُوِّ القدير وعند الناس، أن يتخلّق بخُلق العفو والإحسان؛ وإن كان في مُجازاة السيّئة بمثلها رخصة وجواز، فإن العَفو المؤدّي إلى إصلاح ذات البين أجمل وأكمل لمن سَعد وفاز. والله تعالى يقول: "وإن تَعْفُوا

الهداية ومراتبها في كتاب الله

علي الصلابي إنَّ مسألة هداية الله تعالى للعبد وإضلاله له هي قلب أبواب القدر ومسائله، وإنَّ أفضل ما يقدِّره الله تعالى للعبد هو الهدى؛ فهو من أعظم النِّعم والعطايا، وأعظم ما يبتليه به ويقدِّره عليه هو الضَّلال، وقد اتّفقت رسل الله جميعًا، وكذلك

كليات العقائد في الأديان

مسعود صبري كليات الشرائع في الأديان السماوية واحدة، فمن المستحيل أن يأتي نبي بأصول تخالف من كان قبله، أو يخالفه من جاء بعده. وقد أكد القرآن والسنة تلك الحقيقية، من ذلك قوله تعالى: {وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُوحِي

همسات ناصحة للمسلمات في رمضان

أميمة الجابر بحثت عما يمكنني أن أكتبه لأخواتي المسلمات في رمضان , فوجدت أنه لا شىء يساوي تدعيم رؤية القلب , ومساعدة البصيرة , ووصف الخطى العملية التطبيقية في أيام هذا الشهر الكريم . كلنا – كنساء مسلمات – ننتظر هذا الشهر الكريم ,

التضحية في طريق الحق

عدد الزيارات:13932

التاريخ : 24-03-2015

أحاديث في اليقين والتوكل

عدد الزيارات:7894

التاريخ : 01-12-2014

الأخلاق الحسنة

عدد الزيارات:7116

التاريخ : 13-06-2014

حلاوة العبادة الصحيحة

عدد الزيارات:6831

التاريخ : 23-10-2014

حقوق المسلم وواجباته

عدد الزيارات:5482

التاريخ : 23-02-2016

قليل دائم خير من كثير منقطع

عدد الزيارات:5451

التاريخ : 06-08-2014