مقالات سابقة
نجلاء محفوظ ابني عصبي؛ جملة لم يقلها الآباء والأجداد؛ فلا يولد أحدًا عصبيًا، بل يصنع الأهل عصبية الأبناء ويزيدون رسوخها بتصرفات غير متعمدة بالطبع، ويدفع الجميع الأثمان الباهظة نفسياً وصحياً، ويخصم ذلك من النجاح والسعادة للأسرة كافة؛ فالعصبية لا...

أقرا المزيد

مجدي الهلالي هذه رسالة أتوجه بها إلى نفسي وإلى إخواني المسلمين.. وسبب كتابتها أنني وجدت من نفسي أحوالًا مقلقة، فتارة أجدها فرحة متلهفة للقيام بأعمال بعينها، وتارة أجدها زاهدة في أعمال أخرى قد تكون أنفع لها مما تتلهف عليه، فاحترت في أمرها، وهرعت...

أقرا المزيد

عبد الحميد البلالي بعد أن أنهى الشيخ «نعمة الله» حديثه الإيماني للمخمورين في المرقص الذي زاره في ألمانيا، وبدأوا يبكون ندماً وتفاعلاً مع هذا الحديث الذي لم يستمعوا إلى مثله من قبل، تعاهدوا معه على التوبة النصوح، وطلب منهم أن...

أقرا المزيد

أحمد عبد المحسن من نعم الله على عباده ومنحه التي لا تعد ولا تحصى، نعمة الأخوة في الله، والتحاب فيه سبحانه، والتآخي على طريق الدعوة إليه، وهي طريق شاقة محفوفة بالمكاره والمخاطر، ولا مناص فيها من صبر وتواصٍ عليه، ومن حق وتواصٍ بالاستمساك به؛ وهذا...

أقرا المزيد

حمدادوش ناصر بالرّغم من التطوّر العلمي الدقيق، والثورة المعرفية الهائلة إلا أنّ الإنسان لا يزال عاجزًا عن كشف جميع أسرار القلب. ولا يزال البعض يعتقد أنّ الاستماع إلى القلب – وفق ما هو مشاعٌ من الفهم السّطحي – يعني السير خلف...

أقرا المزيد

عامر الهوشان كنت أتمنى أن تكون قسوة القلب مقتصرة على فئة معينة من أصحاب النفوذ والمال والسلطان , ممن استخدم نعم الله فيما لا يحل له , الأمر الذي أورث في قلبه قسوة وشدة , ونزع منه الرحمة والرأفة المفترضة في قلب المسلم , إلا أن الواقع يشير إلى عكس...

أقرا المزيد

معتز شاهين الكيبورد هو مفتاح الدخول لعالم الاتصالات متناهية السرعة، وهي باب للولوج لعالم تًكتب فيه الكلمة في شرق الكرة الأرضية ليقرأها من في الغرب بعد أجزاء من الثانية الواحدة من كتابتها، أنه عالم القرية الصغيرة بل هو صار أصغر من تلك القرية؛ حتى...

أقرا المزيد

طبيعة الشر وأهله العنف والحدّةُ مع أهل الخير والدعاة إلى الله ، وتاريخ دعوة المرسلين شاهد قوي في هذا الباب ، ولو ترك الأمر لأهل الشر لما رضوا بغير إبادة الحق وأهله ، ولكي يبقى للحق والخير ذكرٌ ووجود لابد أن يكون الإيمان قادرًا على الظهور والحركة،...

أقرا المزيد

التعاون هو مساعدة الناس بعضهم بعضاً في الحاجات وفعل الخيرات, وهو ضرورة من ضروريات الحياة، وفطرة فطر الله عز وجل خَلْقَه عليها، ومصلحة النفس والناس والمجتمع والأمة لا تتم إلا بالتعاون على البر والتقوى، قال الله تعالى: {وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ...

أقرا المزيد

سلطان العمري أتمنَّى أن أجد ذلك الداعية الذي يسعى لنفع الناس, فلا تراه إلا معلماً لهم ومبلغاً لهم ما يعلمه من دين الله تعالى. نريد ذلك الداعية الصادق المخلص الذي لا يريد إلا "رضا الله تعالى". أين ذلك الداعية الذي يرجو ما عند الله وشعاره " إن...

أقرا المزيد

نجلاء محفوظ تابعت باحترام أمنية بعض البنات بالصداقة مع الشباب، وتألمت لمعاناة وأوجاع وخسائر فتيات أقمن هذه الصداقات، وفي الأسطر التالية نهدي البنات خلاصة التجارب الواقعية. أفكار وتبريرات قد تفكر البنت أن سعيها لصداقة شاب سيحل مشكلاتها ويمنحها...

أقرا المزيد

أحمد الأميري تعريفها: المراد باللياقة الرُّوحية هنا: أن يصلَ الإنسان إلى مرحلة يشعُرُ فيها أنه يحب اللهَ تعالى، وأن الله تعالى يحبه، وهذا الأمرُ قد دلَّ عليه بإجمال قولُه سبحانه: ﴿ قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي...

أقرا المزيد

علي الطنطاوي قال لي صديق، معروف بجمود الفكر، وعبادة العادة، والذعر من كل خروج عليها أو تجديد فيها . قال: - أتكتب عن زوجك في الرسالة تقول إنها من أعقل النساء وأفضلهن ؟ هل سمعت أن أحداً كتب عن زوجه ؟ إن العرب كانوا يتحاشون التصريح بذكرها ،...

أقرا المزيد

عماري جمال الدين من لآلىء القول ودرر الحديث، ما أورده أحد أطباء القلوب صاحب القامة الكبيرة والقدم الراسخة في العلم ابن القيم رحمه الله في مدارجه : ( إن في القلوب وحشة لا يزيلها إلا الأنس بالله، وفي القلوب شعث لا يلمه إلا الإقبال على الله...إلخ)...

أقرا المزيد

الإيثار في أبسط معانيه هو أن تقدّم منافع غيرك على منافعك، أن تحب لأخيك ما تحب لنفسك، بل وأكثر مما تحب لنفسك، أن تعطي لأخيك مثل أو أكثر مما تعطي لنفسك، أن تخدم الغير – عند الحاجة والاقتضاء – أكثر مما تخدم نفسك، وذلك رغبة في رضا الله...

أقرا المزيد

جمال زواري يقول الرافعي رحمه الله: فهم(أي السلبيون) يأخذون السياسة مأخذ من لا يشارك فيها ، ويتعاطون الجدّ تعاطي من يلهو به، ويتلقّون الأعمال بروح البطالة ، والعزائم بأسلوب عدم المبالاة، والمباحثة بفكرة الإهمال ، والمعارضة بطبيعة الهزأ والتحقير،...

أقرا المزيد

يوسف عبدالله من مظاهر التبشير المطلوبة من الدعاة: التدرج بالناس في الدعوة والتعليم، فلا يطلبون من الإنسان حديث العهد بالإسلام ما يطلبونه من المسلم الذي ولد في الإسلام، ونشأ عليه، وتربى في أحضانه، وورث ثقافته وتقاليده من أسرته ومجتمعه. ومن ثَم...

أقرا المزيد

لا توجد أمة من الأمم دعيت إلى الوحدة والائتلاف، ونهيت عن الفرقة والاختلاف مثل الأمة الإسلامية؛ لأن النظام الاجتماعي لا يكمل إلا في ظل الوفاق والوئام، وحال الناس لا تصلح إلا مع التعاطف والتآلف، ويدرك العقلاء أن القوة لا تكون إلا مع الوحدة، وأن...

أقرا المزيد

عبد الصمد المومني أساس السعادة في الدنيا إن الأمر بالمعروف والقول بالمعروف يشيران إلى السبيل التي يجب أن يسلكها كل داعية إلى الله حتى لا يهدم ما بني أو ينفر من دعي بالفظاظة والقسوة، فيغلق أمام التائبين والمقبلين عليه أبواب الرحمة...

أقرا المزيد

أمير سعيد كثيراً ما يتردد في الأوساط الإصلاحية الحديث عن ضرورة أن يصبح الداعية قدوة للآخرين من حوله يستقون من محياه الخير بمجرد أن يروه، يتأسون به في خصال الخير الظاهرة التي يؤديها أمامهم، وكثيراً أيضاً ما يتعاظم النظر إلى هذا التأثير إلى الحد...

أقرا المزيد

مجموعات فرعية

  1. حقائق
  2. الاكثر مشاهدة

بائع الوهم

إيناس الشواربي شابٌّ في مقتبل العمر، يعاني فراغًا كبيرًا في وقته، ومع الأسف يكون أحيانًا رجلًا ناضجًا متزوجًا ولديه أولاد، لكنه يتصرف تصرفات المراهقين، أو تصرفات من لا مروءة له ولا أمانة. كلاهما يشعر بالملل، ويبحث عن سعادة تائهة؛ فتراه يقضي على

الشكر القلبي

حميد بن خيبش بينما يقف الشاكر عند حدود رد الفعل المتولد عن مشهد عطاء أو دفع بلاء، فإن الممتن يعبر عن إدراكه لأسمى معاني الوجود الإنساني على هذه المعمورة ! حين نستعرض برفق منظومة النعم من حولنا، بدءا من ذواتنا ووصولا إلى الكون وظواهره، ندرك كم

طريقك لثقة الآخرين

يقول ابن القيم: (الصدق هو الطريق الأقوم الذي من لم يسر فيه فهو من المنقطعين الهالكين، وبه تميز أهل النفاق من أهل الإيمان، وسكان الجنان من أهل النيران، وهو سيف الله في أرضه الذي ما وضع على شيء إلا قطعه، ولا واجه باطلا إلا أرداه وصرعه، من صال به لم

أفلا شققْتَ عَنْ قلبه ..؟

نبينا صلى الله عليه وسلم هو المثال والقدوة التي وجَّهنا القرآن الكريم إلى اتِّباعها والسير على خطاها، كي ننال الفلاح والسعادة في الدنيا والآخرة، قال الله تعالى: {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللهَ

قلمك على حافة الصمت !!!

صفية الودغيري عندما تحمل قلمك أيها الكاتب وتشعر بان خجلا يعتريك، وأنك عاجز أن تحركه من محبرتك، أو تدون به على أوراقك وصفحاتك، لأنه ملَّ من اختياراتك ومن ذوقك ومن جمودك على أفكار انقضى أجلها. فأنت ما زلت تكتب بنفس أسلوبك، تختار من قاموسك كلمات

التضحية في طريق الحق

عدد الزيارات:13394

التاريخ : 24-03-2015

أحاديث في اليقين والتوكل

عدد الزيارات:7360

التاريخ : 01-12-2014

الأخلاق الحسنة

عدد الزيارات:6838

التاريخ : 13-06-2014

حلاوة العبادة الصحيحة

عدد الزيارات:6621

التاريخ : 23-10-2014

قليل دائم خير من كثير منقطع

عدد الزيارات:5123

التاريخ : 06-08-2014

الأخوة في الله .. حقوق وواجبات

عدد الزيارات:4788

التاريخ : 27-02-2016