مقالات سابقة
" إذا كان لإصلاح المجتمعات بابٌ فإن مفتاحه هي النصيحة "، مقولةٌ صادقةٌ تعبّر عن الدور الذي تقوم به النصيحة في التقويم والإصلاح، وذلك من خلال إسهامها الفعّال في حماية الأفراد والمجتمعات من أي انحراف، والحث على الرقي والنجاح في شتّى الميادين، وشتان...

أقرا المزيد

أ- النَّصِيحَة لله تعالى: من صور النَّصِيحَة لله تعالى: 1-  (الإيمان به ونفي الشريك عنه.  2- ترك الإلحاد في صفاته ووصفه بصفات الكمال والجلال كلها.  3- تنزيهه سبحانه وتعالى من جميع النقائص. 4- القيام بطاعته واجتناب معصيته. 5-...

أقرا المزيد

لقد بعث الله تعالى نبيه صلى الله عليه وسلم، وذلك لأمر عظيم وهو عبادته سبحانه، ومعلوم أن البشر يخطئون ويصيبون، وقد يحصل منهم التقصير والسهو والغفلة، فما هو السبيل إلى سد هذه الثغرة؟ إن السبيل هو النصيحة والتناصح بيننا. وفي هذه المادة بيان لهدي...

أقرا المزيد

الحمد لله، الحمد لله آناء الليل وأطراف النهار ملئ السموات وملئ الأراضين حيثما توجه الإنسان وأينما استقر. الحمد لله العلي القادر العزيز القاهر الخبير الذي لا ينسى، الحكيم الذي لا يضل. الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه ونستغفره، ونتوب إليه، ونعوذ...

أقرا المزيد

الحمدلله حمداً متجدداً بتجدد النعم دائما بدوام المنعم سبحانه ، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن اقتفى أثره ؛ أما بعد فإن المتأمل لمشاكلنا الشخصية والأسرية والوظيفية والحياتية بشكل عام يجد أن هناك سبب وأحد حاضر دائم مشترك في...

أقرا المزيد

  لقد عني الإسلام بإيجاد الحياة المتوازنة للإنسان على صعيدي العقل والعاطفة، وهذا التوازن هو الذي يؤَّمن له الانطلاق في دروب الحياة بروح وثابة وعقل متفتح.   فإن العقل والعاطفة هما الضدان المتكاملان، وكمال الإنسان في أن يعرف كيف يوازن...

أقرا المزيد

أي أخي : هذا العالم يحتاج إلى قلب و عاطفة و مشاعر فكن القلب لهذا العالم و أحيه بعاطفتك و مشاعرك ، إن الإنسان الذي يعيش بلا قلب و لا عاطفة و لا مشاعر قد تكون له فلسفة أو نظره أو تجربة لكن الإنسان لا يكو إنسانا إلا بمثل هذه النفسية و الروحية و إلا...

أقرا المزيد

الحَمْدُ للهِ الَّذِي أمرَنَا باغْتِنَامِ الأوقاتِ فِي أداءِ الطَّاعاتِ وعملِ الصَّالحاتِ، وأَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلهَ إِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَه، القائلُ جلَّ جلالُهُ: ﴿ وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ خِلْفَةً لِّمَنْ...

أقرا المزيد

لأن الحزن يزعجك من الماضي ، ويخوفك من المستقبل ويذهب عليك يومك . لا تـــحــــزن لان الحزن يقبض له القلب ، ويعبس له الوجه وتنطفئ منه الروح ، ويتلاشى معه الأمل . لا تـــحــــزن لان الحزن يسرُّ العدو ، ويغيظ الصديق ويُشمت بك الحاسد ، ويغيِّر...

أقرا المزيد

الشدائد والإبتلاءات سنة إلهية قدَّرها الله للأفراد والأمم ، فالفرد يبتلى والأمم تبتلى ، ولا تسير الحياة على وتيرة واحدة ، وهذا هو قول الله تبارك وتعالى : " الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملاً " [ الملك : 2 ] ، فما خلقنا الله تبارك...

أقرا المزيد

قال تعالى : { إِنَّ اللَّهَ لَا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ }– [ الرعد: 11 ]. أولا : فساد البشرية قبل البعثة النبوية : قد أرسل الله تبارك وتعالى نبيه محمد إلى هذه الدار وقد فسدت أخلاق الناس، وعظمت مشاكل...

أقرا المزيد

عن “أنس بن مالك” في صحيح “البخارى” يقول أنه جاء ثلاثة إلى أزواج النبى يسألونهم عن عبادة رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فلما أخبروهم حدثتهم أنفسهم بأنهم أين هم منه – صلوات الله عليه – وأين هم من...

أقرا المزيد

تكلمنا عن توزيع غنائم حُنَيْن، وتقسيم أربعة أخماس الغنائم على الجيش بكامله، ثم توزيع الخمس المتبقي على المُؤَلّفة قلوبهم من طلقاء مكة وزعمائها، وكذلك زعماء القبائل العربية المختلفة، وكان توزيعًا سخيًّا، فقد بلغ نصيب البعض مائةً من الإبل، وتجاوز...

أقرا المزيد

لقد أنزل الله على نبيه الإسلام الذي يتميز عن غيره بكثير من الخصائص ومنها منهج الوسطية في كل شيء ـ في التصور والإعتقاد والتعبد والتنسك والأخلاق والتصوف والسلوك والمعاملة والتشريع... ـ فكان لاشتماله على هذه الخصائص منهجا عالميا لا يضاهيه نظام في...

أقرا المزيد

وأود أن أنبه هنا إلى ملاحظتين جديرتين بالاهتمام في موضوعنا: الملاحظة الأولى: أن مقدار تدين المرء، وتدين المحيط الذي يعيش فيه، من حيث القوة والضعف، له أثره في الحكم على الآخرين، بالتطرف أو التوسط أو التسيب. فمن المشاهد أن من كانت جرعته من...

أقرا المزيد

الوسطية من أبرز خصائص الإسلام، "، ويعبر عنها أيضا بـ "التوازن"، ونعني بها التوسط أو التعادل بين طرفين متقابلين أو متضادين، بحيث لا ينفرد أحدهما بالتأثير، ويطرد الطرف المقابل، وبحيث لا يأخذ أحد الطرفين أكثر من حقه، ويطغى على مقابله ويحيف عليه. من...

أقرا المزيد

تعدُّ السيرة النبوية تجسيداً حيًّا لتعاليم الإسلام، فلا يستغني عن دراستها والنظر فيها أي عالم أو طالب علم، فهي دوْحة عظيمة فيها كل الثمار اليانعة، كلُّ يقطف منها ما يناسبه، وكيف لا تكون كذلك وهي ربانية المصدر قال الله تعالى: { يَا أَيُّهَا...

أقرا المزيد

يتفق المسلمون على أن الدين الإسلامي دين وسطي، ويكادون يتفقون على إطار عام للمعنى اللغوي والاصطلاحي للوسطية، لكنهم يختلفون في قضية فكرية تأتي بعد ذلك هذا القدر من الاتفاق، هي المفهوم العملي لوسطية الإسلام، أي الخصائص التي اتسم الإسلام لأجلها...

أقرا المزيد

الوسطية منهج يسري في كل أصول الدين وفروعه، كما يسري الماء في عود النبات الأخضر، وسوف نتناول اليوم، منهج الوسطية في العبادة، فالإسلام قد جاء فيها بمنهج، توَّسط فيه بين الإفراط الذي فيه جور على النفس وتسئيم لها، والتفريط الذي فيه حرمانها من حظها من...

أقرا المزيد

• تتجلى الوسطية كخصيصة من خصائص تميز الأمة الإسلامية في مجال الأخلاق والفضائل والآداب. قال تعالى: ﴿ ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها وابتغ بين ذلك سبيلًا ﴾ سورة الإسراء: الآية (110). وقال تعالى: ﴿ ولا تجعل يدك مغلولة إلى عنقك ولا تبسطها كل...

أقرا المزيد

  1. حقائق
  2. الاكثر مشاهدة

السيرة النبوية وإدارة الحياة

علاء سعد السيرة النبوية نقطة التقاء المقدس بالبشري، أو نقطة التقاء الوحي الرباني بالاجتهاد البشري في الفهم والتطبيق، وهي تلك النقطة التي تشرح معنى قوله تعالى: { {قُلْ إنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَى إلَيَّ أَنَّمَا إلَهُكُمْ إلَهٌ

ماذا نعني بالمسؤولية الاجتماعية؟

معاذ عليوي تعدُّ المسؤولية الاجتماعية ركنًا أساسيًّا وهامًّا في حياة المجتمعات، وبدونه تُصبح الحياة فوضى، وتَشيعُ شريعةُ الغاب؛ حيثُ يأكل القويُّ الضعيفَ، وينعدم التعاونُ، وتغلب الأنانية والفردية. إنَّ المسؤوليَّة بمعناها العام تعني إقرارَ

تربية العزائم

إنَّ الميزان الذي أخبرنا الله تعالى عن وضعه يوم القيامة، سيضعه الإنسان في خلده وهو حي يرزق، ليزن به الأعمال قبل التلبس بها فايز بن سعيد الزهراني «في زمنكم عارضٌ من انحلال الأخلاق؛ بعضُ أسبابه في الواجدين الاسترسال في الشهوات، وبعض أسبابه

في جروح المنع غناء!.

يحيى البوليني عندما يجد اليتيم من يقهره وعندما يجد الفقير من يمنعه حقه الذي كفله الله له، وعندما يجد الضعيف من يتجبر عليه بما ملكه الله له، وعندما تجد المرأة من يستأسد عليها وهي أسيرة عنده، ربما تكون كل هذه الجروح – رغم ألمها الشديد

متدين وكفى!!

حمزة فايع ظن أن استقامتَه كافية، وعبادته هي القضية الباقية، ولا تحرك أو انطلاق، أو وعظ وهمة واستباق!. وقال: مالي والخلائق لهم رب هادٍ يتدلّى أمامَك كالقمر المنير والدر النثير استقامةً وحلاوة فيشع أنواراً زكية، وأخلاقاً رضية، فقد تدين وانشرح

التضحية في طريق الحق

عدد الزيارات:10643

التاريخ : 24-03-2015

الأخلاق الحسنة

عدد الزيارات:6120

التاريخ : 13-06-2014

أحاديث في اليقين والتوكل

عدد الزيارات:5846

التاريخ : 01-12-2014

حلاوة العبادة الصحيحة

عدد الزيارات:5098

التاريخ : 23-10-2014

قليل دائم خير من كثير منقطع

عدد الزيارات:4341

التاريخ : 06-08-2014

الأخوة في الله .. حقوق وواجبات

عدد الزيارات:3808

التاريخ : 27-02-2016