think-001

أول ما نزل من القرآن الكريم قوله تعالى : " إقرأ باسم ربك الذي خلق خلق الإنسان من علق إقرأ وربك الأكرم " لأن القراءة طريق الإيمان ومتعة الوجود وعلامة على الحياة وتنوع الأفكار والمشاهدات .

وقراءة المرء لا تعني فقط قراءة الكتب فحسب وإنما قراءة الكون المنظور والتفكير السليم ، والقراءة الواعية تثمر علما نافعا وعملا صالحا سديدا فهل القراءة إلا أرقى وسيلة للتعلم والتعليم .

الأفكار والثقافات تنمو ، والعلماء يكثرون من القراءة فيتخصصون ، والحياة هي الوقت لكل منا فحسب ، وفي آخر إحصائيات عن القراءة حصل العرب على نسبة 6 دقائق بينما الأوربيون فنسبتهم أكثر حتى وصلت نسبة شهر للفرد الواحد قراءة في العام وأكثر .

ما دام المرء يعيش في مجتمعه فعليه بالثقافة والعلم ليعيش معهم ويمتزج معهم ، فالثقافة شيء من كل شيء أما العلم المتخصص فكل شيء عن شيء واحد .

كيف تقرأ ؟

1 – إختيار الكتاب الذي تقرأه .   2 – تفحص الكتاب إجمالا .   3 – تصفح الكتاب بقراءة سريعة .

4 – إقرأ الكتاب بصريا ..    5 – إقرأ قراءة جهرية .   6 – إقرأ بصمت .    7 – للمكفوفين القراءة عن طريق اللمس " برايل "  .   8 – إقرأ قراءة عابرة ...     9 – إقرأ قراءة إيقاعية مناسبة لحالتك ووضعك وموضوع الكتاب ..

10 – إستمع للقراءة من غيرك .  11 – إقرأ القراءة التعليمية التلقيينية .   12 – إقرأ القراءة الناقدة .   13 – إقرأ قراءة استطلاعية استكشافية .

لتستفيد من قراءتك قم بهذه الخطوات :

1 – اجعل قراءتك سريعة .

2 – إقرأ إجمالا ثم تفصيلا .

3 – حلل ثم انتقد .

4 – لخص ما قرأت .

5 – علم الكتاب بخطوط وإشارات إن كان كتابك لا مستعارا من غيرك .

6 – تحدث بما تقرأ .

7 – استظهر ما قرأت .

8 – إقرأ في أي وقت .

9 – ركز على ما تقرأ .

10 – تخصص في فنك .

11 – إقرأ بنهم ولذة واستمتع بكتبك .

12 – اجعل القراءة ثابتا حياتيا وواجبا يوميا .

13 – نوع أوقات القراءة وخيرها ما جاء في وقت رغبتك للقراءة.

القراءة المثمرة :

هي التي تجيب على خمسة أسئلة :

ماذا أقرأ ؟

كيف أقرأ ؟

متى أقرأ ؟

أين أقرأ ؟

لماذا أقرأ ؟

ويلخصها الدكتور عبد الكريم بكار قائلا : 40 % في التخصص ، 30 % مصاحبة التخصص ، 20 % شرعية ، 10 % عامة .

مقومات القراءة النافعة :

1 – التعود على القراءة .

2 – النهم في القراءة .

3 – الإطلاع ومواكبة كل جديد .

4 – التنويع والتشويق في القراءة .

5 – قراءة ما يجب أولا وما كان مهما " فقه الألويات في القراءة " بماذا ابدأ ؟

6 – القراءة النقدية والإنطلاقة الفكرية .

7 – القراءة حسب الميول والرغبة .

8- قراءة البنائية للنفس ثم الإطلاع على ما يكتبه الآخرون .

معارف وعلوم مهمة :

1 – العلوم الإسلامية .

2 – العلوم التاريخية .

3 – العلوم اللغوية والأدبية .

4 – العلوم الإنسانية .

5 – العلوم العلمية .

6 – العلوم الواقعية .

إبدأ بهذه لتقرأ بنهم ومتعة :

1 – الواجبات الدينية المبسطة .

2 – القصص والتاريخ .

3 – الكتب التربوية والإيمانية .

4 – الكتب الدعوية والفكرية .

5 – المشاهدات الحياتية والتجارب العملية والخبرات التي عاشها من سبقك .

ثم قراءة كل ما يصدر ويقع بين يديك في كل العلوم فللعلوم سلالم لا نتجاوزها .

وأخيرا :

الذي يقرأ يرقى ويرتقي ، فالعلوم كالكائن الحي تشيخ فلا تميت علومك بعد قراءتك ومواكبتك .