مقالات سابقة
محمد عوض كان شعلة من النشاط في الطاعة والسعي في العمل للتمكين للحق والخير، وشيئا فشيئا كَسِلَ وأخذ في التهاون والتقاعد والتراخي والتقصير. وجاء يشكوا تبدل الحال: - "منهم لله" من كانوا سببا في كسل من بعد نشاط. - من هم؟ - هؤلاء الذين كانوا...

أقرا المزيد

من نور الوحى روى البخارى ومسلم وأحمد بأسانيدهم عن معاوية رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا تزال طائفة من أمتى قائمة بأمر الله لا يضرهم من خذلهم ولا من خالفهم حتى يأتى أمر الله وهم ظاهرون على الناس ) مرت الأمة الإسلامية...

أقرا المزيد

عبد الحليم عويس أمة الإسلام نحن أمة - بعد تجربة أربعة عشر قرنًا- لم تدرس تاريخها، ولم تستخلص منه العبر على النحو الذي يليق به وبها. ونحن -كذلك- أمة لم تدرس مصادر دينها وحضارتها من قرآن وسنة -بعد أربعة عشر قرنًا- دراسة سننيّة وحضارية؛ لتدرك منها...

أقرا المزيد

سورحمن هدايات * وصف المؤمنين يخص الذين اعتقدوا عن جزم وصدقوا بوحدانية الله في ربوبيته وألوهيته (من خلقه للخلق أجمعين، وتدبيره لهم وقضائه وقدره فيهم وحقه عليهم في العبودية بجميع صورها)، وبملائكته، وبجميع رسله، وبجميع كتبه، وباليوم الآخر. وما فيه...

أقرا المزيد

معلوم عند علماء فقه المقاصد أن مقصود الشرع من الخلق خمسة: أن يحفظ عليهم دينهم وأنفسهم وعقولهم وأعراضهم وأموالهم، وزاد على هذه الخمسة الطاهر بن عاشور: حفظ الحرية. وأن الغاية من الرسالة الرحمة بالخلق الإنس والصير والدواب والحجر والمدر والشجر. كما...

أقرا المزيد

محمد عبد رب النبي الحمد لله رب العالمين جعل غاية شريعته مراعاة مصالح خلقه، والهدف من رسالته الرحمة بعباده، وأنزل شريعته هداية للناس كافة، نصلي ونسلم على الرحمة المهداة والنعمة المسداة والسراج المنير، وعلى آله وأصحابه أجمعين  وبعد : 1- فإن...

أقرا المزيد

محمد المنجد أولا : ختم الله تعالى الرسالات بدين الإسلام ، فجاءت أحكامه وتشريعاته غاية في الحكمة ، ومصلحة للفرد والمجتمعات إلى قيام الساعة . ومن أبرز ما جاءت به الشريعة المطهرة : العلاقة بين المسلمين بعضهم مع بعض ، فجاءت التشريعات واضحة بينة...

أقرا المزيد

يحزنني كثيرا ما نحن فيه من اختلاف وتفرق؛ وما يحدث في واقعنا من جرائم؛ وما يرتكب فيه من إراقة الدماء وقتل للأبرياء. إنني أدعو جميع أطياف المجتمع إلى الاجتماع والاعتصام والوحدة، فالاجتماع والاتفاق سبيل إلى القوة والنصر، والتفرق والاختلاف طريق إلى...

أقرا المزيد

  فيصل العمري إنَّ من أعظمِ غاياتِ الشريعةِ الإسلاميّة الكثيرة اجتماع الكلمة وألفَة القلوب بين المسلمين؛ لأنّه باجتماع الكلمة وألفةِ القلوب تتحقّقُ مصالح الدّين والدنيا، ويتحقّق التناصرُ والتعاون والتعاضُد، قال الله تعالى: (وَٱعْتَصِمُواْ...

أقرا المزيد

  زيد الرماني إن عالمنا يشقيه الفقر الفظيع في ناحية، ويفسده البذخ والإسراف في ناحية أخرى. مجتمع جديد أو الكارثة عنوان كتاب يشتمل على بحث علمي اضطلع فيه فريق من الباحثين مستهدفين به وضع الأساس النظري الذي يمكن أن يُقام عليه مجتمع جديد، وقد...

أقرا المزيد

  نبيل جلهوم سيدي، دعنا يصارِح كل منا نفسَه: أليس من الصحيح أنَّ نفسي ونفسك، إن كنا أنا وأنت عليها قادرين فسنكون على غيرها أقدر؟ نفسي ونفسك، إن أصلحناها أنا وأنت أولاً، أعاننا الله على إصلاح غيرها من الأنفس. نفسي ونفسك، إن طهَّرناها...

أقرا المزيد

  نبيل جلهوم الخلوة مع الله .. هي الخير بعينه . جربوها ولو مرةً في الأسبوع ..في الشهر.. في الشهرين .. في أكثر. المهم اجتهد أن تخلو بسيدك. فحين خلوت بسيدي كانت خواطري الربانية هي ثمرة الخلوة ، أنقلها هنا كما كتبتها وقتَها، راجيًا من الله...

أقرا المزيد

  كامل محمد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد : الحكمة من إيجاب الشريعة الإسلامية للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. 1 – إثبات معاني الخير والصلاح في الأمة الإسلامية . 2 – إزالة عوامل الفساد والشر من حياتها والقضاء...

أقرا المزيد

  سعود الشريم إنَّ لِلمَرءِ المسلِمِ كَمالاً في الفضَائلِ يَنبَغي لَه أن يَطلُبه حَثيثًا، كَمَا أنّه في الوَقتِ نفسِه عُرضةٌ لِنَقصٍ وخلَلٍ بسَبَبِ رَذائلَ يجِب عَليه التَّرفُّع عنها، فكَمالُ المرءِ المسلِمِ يَكمُنُ في استِيفاءِ أَكبرِ قَدرٍ...

أقرا المزيد

  يوسف علي وحدة الأمة الإسلامية واجتماعها فريضة دينية ، ولاسيما في هذا الزمان الذي تداعت فيه الأمم على أمة الإسلام . فإذا كانت الأمة الآن بمجموعها يتعذر عليها الاجتماع فعلى الأقل أن تجتمع في القطر الواحد ، حيث إن هذه الأمة ينبغي أن تكون...

أقرا المزيد

  تتفاوت المُجتمعات الإنسانيّة عبرَ العالم في درجات تماسكها وتلاحمها، ولعلّ القواسم المُشتركة التي تجمع الناس فيما بينهُم هيَ السبب الكبير في ترابطهم وتماسكهم، كوحدتهم في دين واحد أو لغةٍ واحدة كأن نقول الأمّة الإسلاميّة التي اجتمعت مع بعضها...

أقرا المزيد

  محمد عبد الحميد دائماً ما كان الوجود الإنساني في هبوطه الدنيوي يمثل عِبئاً عليه، فاقترنت فكرة وجوده كثيراً بالشقاء والمعاناة بتعدد أشكالها واختلاف درجاتها، بصرف النظر عن أي درجة من الراحة أو الرفاهية يتمتع بها أو حتى التصنيفات البشرية من...

أقرا المزيد

  عبدالعزيز العقيل إنَّ الحمدَ لله نحْمَده، ونستعينه ونستغفره، ونتوب إليه؛ ونعوذ بالله مِن شُرورِ أنفسنا ومِن سيِّئات أعمالنا، مَن يهدِه الله فلا مضلَّ له، ومن يُضللْ فلا هاديَ له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريكَ له، وأشهد أنَّ محمدًا...

أقرا المزيد

  سالم الهنداوي لقد أخبرنا نبيُّنا - صلى الله عليه وسلم - وهو - صلى الله عليه وسلم - الصادق المصدوق الذي لا ينطق عن الهوى - عن وقوع الهَرْج في آخر الزمان. أخرج البخاريُّ ومسلمٌ عن أبي هريرةَ - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله...

أقرا المزيد

  سماح المزين حين ينحصر إيقاع الحياة بين الضغط والتوتر والقلق، تصبح الحياة أشبه بطاحونة لا تتوقف، ومع أن الإحساس بهذه الأشياء شيء طبيعي إذا جاء بنسبٍ متفاوتة في أوقات متقطعة ومواقف محدودة، إنما إذا أصبح ذلك الإيقاع هو الإيقاع الوحيد للحياة...

أقرا المزيد

  1. حقائق
  2. الاكثر مشاهدة

قصة أب

علي الطنطاوي دخل عليّ أمس بعدما انصرف كتّاب المحكمة ولبست معطفي رجل كبير في السن يسحب رجليه سحباً لا يستطيع أن يمشي من الضعف والكبر. فسلّم ووقف مستنداً إلى المكتب وقال: إني داخل على الله ثم عليك أريد أن تسمع قصتي وتحكم لي على من ظلمني. قلت:

البطالة الحركية

جمال زواري يقول الشيخ محمد الغزالي رحمه الله: (في أحضان البطالة تولد آلاف الرذائل ، وتختمر جراثيم التلاشي والفناء ، إذا كان العمل رسالة الأحياء ن فإن العاطلين موتى ، وإذا كانت دنيانا هذه غراس لحياة اكبر تعقبها فإن الفارغين أحرى الناس أن يحشروا

كيف يشرق قلب ...؟

عماري جمال الدين من لآلىء القول ودرر الحديث، ما أورده أحد أطباء القلوب صاحب القامة الكبيرة والقدم الراسخة في العلم ابن القيم رحمه الله في مدارجه : ( إن في القلوب وحشة لا يزيلها إلا الأنس بالله، وفي القلوب شعث لا يلمه إلا الإقبال على اللهإلخ)

وإنك لعلى خلق عظيم.

الشهادة الكبرى والتكريم العظيم للرسول صلى الله عليه وسلم: { وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ }.. وتتجاوب أرجاء الوجود بهذا الثناء الفريد على النبي الكريم، ويثبت هذا الثناء العلوي في صميم الوجود! ويعجز كل قلم, ويعجز كل تصوّر, عن وصف قيمة هذه الكلمة

المعنويات المنتجة

إسماعيل رفندي ربَّما يقول قائل: انني ذو معنويات عالية، ومعنوياتي جعلتني أشعر بالسعادة وبالثقة بالنفس، ولكن الامر لا ينتهى من هنا، وهو ليس المحطة الأخيرة لتنمية المعنويات ولا المقصد الاخير من امتلاك القوة النفسية. اذاً كيف ننمي معنوياتنا لرفع

سر الصلاة بالطاقة البشرية

عدد الزيارات:6769

التاريخ : 27-03-2016

أثر الإيمان على حياة الفرد والمجتمع

عدد الزيارات:5562

التاريخ : 03-03-2016

كن شجاعاً في قول الحق

عدد الزيارات:5406

التاريخ : 25-02-2015

ما العمل الصالح ؟

عدد الزيارات:4266

التاريخ : 14-01-2015

بناء العقول

عدد الزيارات:4178

التاريخ : 28-06-2014

الوصايا العشر للتفكير الإيجابي

عدد الزيارات:3625

التاريخ : 09-07-2014