مقالات سابقة
  سيد قطب قال الله تعالى : ﴿ أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُمْ مَثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلِكُمْ مَسَّتْهُمُ الْبَأْسَاءُ وَالضَّرَّاءُ وَزُلْزِلُوا حَتَّى يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ...

أقرا المزيد

  يوجد علم يسمى علم الطاقة يدرس في الدول الاجنبية وهذه الطاقة كما يقول علم الطاقة يوجد في كل خلية من خلايا الانسان وتدعم الحياة الايجابية للإنسان ويوجد تبادل بين طاقة الجسم ( الداخلية) وطاقة الكون (الخارجية ) ويوجد مسارات وقنوات تسير بها...

أقرا المزيد

  قال تعالى : " وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا (82)" سورة الإسراء . في تلاوة القرآن الكريم وفي تدبره سعادة لا تعدلها سعادة وأنساً لا يحس به إلا من ذاقه ,...

أقرا المزيد

  أمثلة على هذا التحول بعد أن كان للشعائر التعبدية قدسيتها في نفوس المؤمنين تبعا لتفهمهم لها وحرصهم عليها . . . فقد الناس بتحول مفهوم العبادة عن معناه الصحيح تلك القدسية ، وأصبحت عندهم عبارة عن مظاهر ومراسم لا تترك أثرًا ولا تجدي نفعًا...

أقرا المزيد

  عرف المسلمون الأولون حقيقة معنى العبادة ، فكانوا عبادًا لله حقًا ، وكان وصف العبودية جليًا في حياتهم وجميع أعمالهم ، بل كانت عاداتهم عبادات . . . إذ كانوا لا يتحركون تحركًا ولا يسكنون سكونًا إلا ويستشعرون رضا الله عن ذلك التحرك والسكون ،...

أقرا المزيد

  خاطر الشافعي أمورٌ كثيرة اختلطت - كسمة الواقع - بطريقة يندى لها جبين الباحث عن الحقيقة، الذي ما ينفك يُشمِّر ساعده عن جهدٍ ما، حتى تداهمه خفافيش قلب الحقائق في عز الظهر، فتلين عريكته إن كان جهده عنوانه العادة، ويصمد في مواجهة أعتى الأمواج...

أقرا المزيد

  حذيفة المبارك في وصفه للمنافقين، أخبرنا المولى سبحانه أنَّهم: {وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ، وَإِن يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ، كَأَنَّهُمْ خُشُبٌ مُّسَنَّدَةٌ}.(المنافقون: 4). وهو وصفٌ بليغٌ وتشبيهٌ دقيق لحال...

أقرا المزيد

  علي بادحدح على طريق المجد توالت نبوات ورسالات، وانتصبت قدوات، وسالت دماء، وتناثرت أشلاء، ومضى إلى الله شهداء. وفي طريق المجد عقاب وصعاب، وعلى حافتيه شبهات وشهوات، وفي بعض مراحله منعطفات ومنزلقات. وفي أول طريق المجد سائرون كثيرون، وفي...

أقرا المزيد

  زيد الرماني إنّ كثيراً من رجال الأعمال الذين تحسدهم وتعجب لما أحرزوه من تقدم ونجاح في أعمالهم، أشقياء فعلاً وأبعد ما يكونون عن السعادة وسلامة النفس لأنهم ركزوا كل جهودهم واختصوا بكل أوقاتهم ناحية واحدة، وتركوا النواحي الأخرى. يُعلق على...

أقرا المزيد

  محمد النابلسي حقيقة ثابتة لا ريب فيها ، طبيعة الحياة ، وهكذا شاء الله لها أن تكون ، طبيعة الحياة ، وطبيعة البشر ، تجعلان من المستحيل أن يخلو المرء من المحن والمصائب ؛ لأن المصائب محكُّ الرجال ؛ ولأن المصائب أسلوب تربوي لترقية النفس من حال...

أقرا المزيد

  عندما يشعر الإنسان أحيانا بالضيق وتكثر عليه الأزمات ويحاول أن يتناول مهدئات ويتردد على بعض الأطباء فلا يجد الشفاء المطلوب ، يمكنه أن يعالج هذه الأزمات بآيات القرآن الكريم وأحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم وترديد الأذكار في كل الأحوال...

أقرا المزيد

  قال النبي صلى الله عليه وسلم: «أشد الناس بلاءً الأنبياء، ثم الأمثل فالأمثل». لقد ابتلى الله تعالى أحب الناس إليه، وأكرمهم عليه، وأقربهم عنده، فتلك سنة جارية وطريقة ماضية لرفعة الدرجة وإعلاء المنزلة وتمحيص الحب وتصفية القصد،...

أقرا المزيد

  إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله. أما بعد: فإن الإيمان إذا خالطت بشاشته...

أقرا المزيد

  يقول الله جل وعز{ أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ ٢٤ تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا } [إبراهيم:24 - 25] ، ومن ثمرات الإيمان...

أقرا المزيد

  خالد البليهد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: فإن الله خلقنا لعبادته والقيام بحقه و رتب على ذلك الحساب و الجزاء في الآخرة كما قال تعالى: { وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ }. وإن الله رتب السعادة في...

أقرا المزيد

  الإيمان لغة : التصديق. معنى الإيمان بالله اصطلاحاً : الإقرار انه الخالق بيده مقاليد كل شيء وهو على كل شيء قدير ، وانه وحده المستحق للعبادة والطاعة، والإيمان بأسمائه وصفاته ، كل ذلك من غير التشبيه بالخلق ولا تشبيه للخلق به. أركان...

أقرا المزيد

  هل المطلوب لكي نتمتع بثمار الإيمان أن نؤدي الصلاة على وقتها، وأن نُطيل المكث في المسجد، ونُكثر من القيام بالأعمال الصالحة المختلفة ؟ .. مع الأهمية القصوى لهذه الأعمال إلا أننا نُشاهد من يقوم بها أو ببعضها، ولا نرى آثارًا مثل التي ذُكرت...

أقرا المزيد

  الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي جعلَ جزاءَ المؤمنينَ فلاحاً ونجاحاً وفوزاً مبيناً فِي الدُّنْيَا والآخرَةِ، وأَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلهَ إِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، القائلُ سبحانَهُ :( إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ...

أقرا المزيد

  يسري عبد الغني تعتبر الحرية الشخصية أهم الحريات التي يتمتع بها الفرد ، وتشكل جوهر حياته ، وبتوافرها يتوفر لديه الإحساس بآدميته والشعور بكيانه ، وبدونها تصبح الحياة خالية من مضمونها الحقيقي . ويقصد بالحرية الشخصية في المفهوم الحديث مجموعة...

أقرا المزيد

  علي بطيح يمكن تعريف "ثقافة التطوع" بأنها المبادرة إلى عمل الخير الذي يتعدى نفعه للآخرين، سواء بجلب منفعة لهم، أو دفع مضرة عنهم، والعمل التطوعي عبارة عن جهود إنسانية وخدمات تبذل من قبل فرد أو أفراد دون مقابل مادي. في زمن الطيبين كان في...

أقرا المزيد

  1. حقائق
  2. الاكثر مشاهدة

قصة أب

علي الطنطاوي دخل عليّ أمس بعدما انصرف كتّاب المحكمة ولبست معطفي رجل كبير في السن يسحب رجليه سحباً لا يستطيع أن يمشي من الضعف والكبر. فسلّم ووقف مستنداً إلى المكتب وقال: إني داخل على الله ثم عليك أريد أن تسمع قصتي وتحكم لي على من ظلمني. قلت:

البطالة الحركية

جمال زواري يقول الشيخ محمد الغزالي رحمه الله: (في أحضان البطالة تولد آلاف الرذائل ، وتختمر جراثيم التلاشي والفناء ، إذا كان العمل رسالة الأحياء ن فإن العاطلين موتى ، وإذا كانت دنيانا هذه غراس لحياة اكبر تعقبها فإن الفارغين أحرى الناس أن يحشروا

كيف يشرق قلب ...؟

عماري جمال الدين من لآلىء القول ودرر الحديث، ما أورده أحد أطباء القلوب صاحب القامة الكبيرة والقدم الراسخة في العلم ابن القيم رحمه الله في مدارجه : ( إن في القلوب وحشة لا يزيلها إلا الأنس بالله، وفي القلوب شعث لا يلمه إلا الإقبال على اللهإلخ)

وإنك لعلى خلق عظيم.

الشهادة الكبرى والتكريم العظيم للرسول صلى الله عليه وسلم: { وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ }.. وتتجاوب أرجاء الوجود بهذا الثناء الفريد على النبي الكريم، ويثبت هذا الثناء العلوي في صميم الوجود! ويعجز كل قلم, ويعجز كل تصوّر, عن وصف قيمة هذه الكلمة

المعنويات المنتجة

إسماعيل رفندي ربَّما يقول قائل: انني ذو معنويات عالية، ومعنوياتي جعلتني أشعر بالسعادة وبالثقة بالنفس، ولكن الامر لا ينتهى من هنا، وهو ليس المحطة الأخيرة لتنمية المعنويات ولا المقصد الاخير من امتلاك القوة النفسية. اذاً كيف ننمي معنوياتنا لرفع

سر الصلاة بالطاقة البشرية

عدد الزيارات:6769

التاريخ : 27-03-2016

أثر الإيمان على حياة الفرد والمجتمع

عدد الزيارات:5562

التاريخ : 03-03-2016

كن شجاعاً في قول الحق

عدد الزيارات:5406

التاريخ : 25-02-2015

ما العمل الصالح ؟

عدد الزيارات:4266

التاريخ : 14-01-2015

بناء العقول

عدد الزيارات:4178

التاريخ : 28-06-2014

الوصايا العشر للتفكير الإيجابي

عدد الزيارات:3625

التاريخ : 09-07-2014