مقالات سابقة
  إياد قنيبي تسألني إن كنت أستطيع أن أعيش من دون الدعوة إلى الله؟ ببساطة: الدعوة حولتني من إنسان إلى إنسان * من إنسان في صدره تساؤل: (لماذا قدَّر الله الضلال على الغافلين؟) إلى إنسان يستمتع ويفرح بدلالة هؤلاء الغافلين على الله. * من...

أقرا المزيد

عبدالسميع الأنيس كلَّما شاهدتُ طيرًا يَطير في جوِّ السماء انتابني شعور الأسى أنِّي لم أمتَّع بجناحين أحلِّق فيهما في الأجواء، وأغدو بهما وأروح. وقديمًا عبَّر عن هذا الأسى أحدُ الشعراء عندما قال: بكيتُ على سربِ القطا إذ مرَرن بي فقُلتُ: ومثلي...

أقرا المزيد

عبدالله العمادي في الحديث الشريف عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: يقول الله تعالى: "أنا عند ظن عبدي بي، وأنا معه إذا ذكرني، فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي، وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منهم، وإن تقرب إلى...

أقرا المزيد

  خالد النجار طلب أحد الأستاذة الجامعين من طلابه الذهاب إلى حي فقير جدا بمدينة (بالتيمور) بالولايات المتحدة وتقييم مستقبل 200 فتى يعيشون في حالة بائسة، فكان تعليق الطلاب على كل حالة درسوها عبارة: «لا أمل» وبعد 25 سنة أحب أستاذ...

أقرا المزيد

  مصلح العتيبي الحمد لله لا يرفع قدره كثرة الذاكرين له ولا يُنقص قدره غفلة الغافلين عنه ؛ والصلاة والسلام على السراج المنير وإمام المتيقظين العابدين وحجة الله على الناس أجمعين وعلى آله وصحبه أجمعين ؛ أما بعد فأشعر أني وغيري كثير نعيش في...

أقرا المزيد

  سلمان العودة يتشكى كثيرًا من توالي المصائب عليه، ويلخص حياته بأنها سلسلة متصلة الحلقات من الآلام والمحن، يخرج من حفرة ليقع في جرف، الحظ لا يبتسم له إلا نادرًا. ليست هذه المشكلة فحسب؛ إحساسه الدائم بأنها عقوبات إلهية على أخطاء ارتكبها...

أقرا المزيد

  رمزي السعيد إن المؤمن الذي آمن بالله واستقام على أمره وعمل صالحا ووقف عند حدوده وفعل ما يرضي الله عز وجل، فهذا عند الله من المقربين والباب مفتوح لكل واحد أن يكون معلما للناس، فالإسلام يؤكد على تنمية الجوانب الحضارية التي تستند إلى العقيدة...

أقرا المزيد

  محمد النعيمي لماذا يَفرِضُ الإسلامُ أن تتوازى العبادةُ الرُّوحية بحركاتٍ جَسَدِيّةٍ معيّنة لكلّ عبادة؟ ولا يكتفي بالنشاطِ الرُّوحيّ القلبيّ؟! الإنسان رُوحٌ سَماويّة لطيفة.. وجَسَدٌ أرضيّ كثيف، ولن تحلو لذائذ الحياة في دُنياهُ التي تقيّده...

أقرا المزيد

  مبروك الهاني لم يكتم عنّي سرّاً وهو يحدثني أنَّ “زينة” قد شغفته حبّاً وتعلّقاً وأسراً، في حلّه وترحاله يراها ماثلة أمامه في أبهى حلّة، في تسوّقه وفي عمله تتمثل له وكأنّها زخارفُ ونمارقُ تسحر أعينَ الناظرين، في ذهابه وعودته من...

أقرا المزيد

  حمزة ال فتحي بات (الواتس أب) ، ثقافةً اجتماعية سيارة، وحديثا نفاثا خاطفا، يلقي بظلاله في كل النواحي والأرجاء، وإذا كانت النت عزّت على بعض العناصر المشيخية، فإن الواتس تفاعل معه الجميع، وابتلعه أكثر الخلائق، لسهولته وتفننه، (( وإن تعدوا...

أقرا المزيد

  سلمان العودة  يُحكى أن آدم تأخّر ذات ليلة فلما أوى إلى سكنه بادرته حواء بالسؤال: - أين كنت؟ - كنتُ في بعض شأني! ثم أردف متسائلاً: ولمَ السؤال؟ أتخافين من حواء أخرى وما خلق الله على الأرض غيرك؟ تظاهرت حواء بالاقتناع، وحين غطّ في...

أقرا المزيد

   سماح المزين الخوف من الآخر والإحساس بالرهبة منه ينشأ مع رغبة المجتمع في التطور، ومحاولة الفرد لطرق أبواب الحياة، ولا يفتأ هذا الخوف الدخيل يبحث عن مستقر دائم فيجد في النفور والرفض وتصلّب الآخر بيئة خصبة تعززه وتقوّيه وتلائم نموّه،...

أقرا المزيد

  قيام الليل مدرسة إيمانية وعبادة عظيمة، أرباحها كثيرة فمن لم يقم الليل بدون مانع أو عذر فخسارته هذه : الخسارة الأولى: يفقد لقب عباد الرحمن :  ( وعباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هوناً .....وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا...

أقرا المزيد

  محمد الرشيد تحدثت عن كثير من قيمنا الإسلامية التي دعوت ملحاً إلى التحلي بها، والحفاظ والحث الدائم على التمسك بها في أحوالنا الشخصية والأسرية وتعاملاتنا الاجتماعية، بل هي ضرورة لسعادتنا الوطنية، وعلاقتنا الإنسانية. وخطر ببالي خاطر وأنا...

أقرا المزيد

  يوسف القرضاوي ما معنى الابتداع؟ وما معنى البدعة التي اعتبرها النبي صلى الله عليه وسلم ضلالة في الدين؟ بعضهم اعتبر البدعة: كل ما لم يـعـهـد فـي زمـن الرسول الـكـريـم. أو كـل ما أُحدث بعده، ولهذا قسَّمها إلى حسنة وغير حسنة، أو إلى الأحكام...

أقرا المزيد

  مصطفى الطحان يقول الإمام حسن البنا في الأصل الثامن عشر: (والإسلام يحرر العقل، ويحث على النظر في الكون، ويرفع قدر العلم والعلماء، ويرحب بالصالح النافع من كل شيء، والحكمة ضالة المؤمن أنى وجدها فهو أحق الناس بها). يعالج الإمام حسن البنا في...

أقرا المزيد

  علي الطنطاوي هل تعلم أن الحكمة الشهيرة: "رضا الناس غاية لا تدرك". دائما يتناقلها الناس مبتورة وغير مكتملة، وأنها بتكملتها من أروع الحكم وهي: "رضا الناس غاية لا تدرك ورضا الله غاية لا تترك، فاترك ما لا يدرك، وأدرك ما لا يترك". (نفسك) عالم...

أقرا المزيد

  عبدالكريم زيدان ( وزيارة القبور أياً كانت سنة مشروعة بالكيفية المأثورة ، ولكن الاستعانة بالمقبورين أياً كانوا ونداؤهم لذلك وطلب قضاء الحاجات منهم عن قرب أو بعد والنذر لهم وتشيد القبور وسترها وأضاءتها والتمسح بها والحلف بغير الله وما يلحق...

أقرا المزيد

  حديبي المدني قال ابن عطاء الله السكندري: قوم اختصهم الله بمحبته ،وقوم أقامهم الله في خدمته...كلا نمد هؤلاء وهؤلاء من عطاء ربك وما كان عطاء ربك محظورا... ليس هناك مقام- بعد النبوة -أعلى وأحلى من مقام الدعوة إلى الله  ..فهي غاية الشرف...

أقرا المزيد

  عايد هديب للمعادن في الحياة جدول دوريٌّ يحتويها ويصنّفها، جدول يضع المعادن في مجموعات وتكتلات وزمر عديدة، وهكذا هو البناء الدعوي ففيه الناس معادن يتشابهون فيما بينهم ويتفاوتون كما في الجدول الدوري للعناصر الكيميائية. وفي الحديث النبوي...

أقرا المزيد

  1. حقائق
  2. الاكثر مشاهدة

السيرة النبوية وإدارة الحياة

علاء سعد السيرة النبوية نقطة التقاء المقدس بالبشري، أو نقطة التقاء الوحي الرباني بالاجتهاد البشري في الفهم والتطبيق، وهي تلك النقطة التي تشرح معنى قوله تعالى: { {قُلْ إنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَى إلَيَّ أَنَّمَا إلَهُكُمْ إلَهٌ

ماذا نعني بالمسؤولية الاجتماعية؟

معاذ عليوي تعدُّ المسؤولية الاجتماعية ركنًا أساسيًّا وهامًّا في حياة المجتمعات، وبدونه تُصبح الحياة فوضى، وتَشيعُ شريعةُ الغاب؛ حيثُ يأكل القويُّ الضعيفَ، وينعدم التعاونُ، وتغلب الأنانية والفردية. إنَّ المسؤوليَّة بمعناها العام تعني إقرارَ

تربية العزائم

إنَّ الميزان الذي أخبرنا الله تعالى عن وضعه يوم القيامة، سيضعه الإنسان في خلده وهو حي يرزق، ليزن به الأعمال قبل التلبس بها فايز بن سعيد الزهراني «في زمنكم عارضٌ من انحلال الأخلاق؛ بعضُ أسبابه في الواجدين الاسترسال في الشهوات، وبعض أسبابه

في جروح المنع غناء!.

يحيى البوليني عندما يجد اليتيم من يقهره وعندما يجد الفقير من يمنعه حقه الذي كفله الله له، وعندما يجد الضعيف من يتجبر عليه بما ملكه الله له، وعندما تجد المرأة من يستأسد عليها وهي أسيرة عنده، ربما تكون كل هذه الجروح – رغم ألمها الشديد

متدين وكفى!!

حمزة فايع ظن أن استقامتَه كافية، وعبادته هي القضية الباقية، ولا تحرك أو انطلاق، أو وعظ وهمة واستباق!. وقال: مالي والخلائق لهم رب هادٍ يتدلّى أمامَك كالقمر المنير والدر النثير استقامةً وحلاوة فيشع أنواراً زكية، وأخلاقاً رضية، فقد تدين وانشرح

سر الصلاة بالطاقة البشرية

عدد الزيارات:6127

التاريخ : 27-03-2016

كن شجاعاً في قول الحق

عدد الزيارات:4012

التاريخ : 25-02-2015

ما العمل الصالح ؟

عدد الزيارات:3969

التاريخ : 14-01-2015

أثر الإيمان على حياة الفرد والمجتمع

عدد الزيارات:3900

التاريخ : 03-03-2016

بناء العقول

عدد الزيارات:3893

التاريخ : 28-06-2014

الوصايا العشر للتفكير الإيجابي

عدد الزيارات:3383

التاريخ : 09-07-2014