مقالات سابقة
مما تحلى به الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ، من الأخلاق الفاضلة ، والشمائل الطيبة ، الوفاء بالعهد، وأداء الحقوق لأصحابها ، وعدم الغدر ، امتثالاً لأمر الله في كتابه العزيز حيث قال: { ولا تقربوا مال اليتيم إلا بالتي هي أحسن حتى يبلغ أشده وأوفوا...

أقرا المزيد

صح عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قوله ( تركت فيكم ما إن تمسكتم به فلن تضلوا بعدي كتاب الله وسنتي ) وقوله : ( عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ وإياكم ومحدثات الأمور ...) . فسنة النبي صلى الله عليه وسلم هي...

أقرا المزيد

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيد المرسلين ومن اهتدى بهداه إلى يوم الدين، أما بعد: فهذا بحث مهم يتعلق بالسنة، وأنها الأصل الثاني من أصول الإسلام يجب الأخذ بها والاعتماد عليها إذا صحت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأقول: من...

أقرا المزيد

حديثنا عن توكل النبي صلى الله عليه وسلم، وهو أصدق التوكل وأعظمه وأكمله أولاها: عن الحقيقة والمعنى أي حقيقة التوكل ومعناه. والثانية: عن تمثل هذه الصفة في خلق وحياة المصطفى صلى الله عليه وسلم. فحلقة للمعرفة والفهم، وحلقة للتمثيل ومعرفة ما كان من...

أقرا المزيد

الحمد للهِ الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق، والصلاة والسلام على إمام التقى والداعي إلى الهدى والرسول المجتبى سيدنا محمّد وعلى آله وأصحابه أولي الوفا. أما بعد إخوة الإيمان، فقد أظلنا عام هجري جديد يذكرنا بهجرة عظيمة لنبي عظيم كان بين أقوام يئدون...

أقرا المزيد

لا شَكَّ أن الرسول صلى الله عليه وسلم هو أعظم إنسان في تاريخ البشرية، وأنه تام الخَلْق والخُلُق؛ وكيف لا وقد قال فيه ربه عز وجل: {وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ} [القلم: 4]، وهذا الفضل له صلى الله عليه وسلم في الدنيا والآخرة؛ فقد قال رسول الله...

أقرا المزيد

سأل الحسن بن علي (رضي الله عنه)، هند بن أبي هالة عن أوصاف رسول الله (صلى الله عليه وسلم) فوصف له بدنه فكان مما قال (يمشي هوناً ، ذريع المشية “واسع الخطو” إذا مشي كأنما ينحط من صبب “يهبط بقوة” و إذا التفت التفت جميعاً ....

أقرا المزيد

لقد أكرم الله البشرية جميعًا بالرسالة الخاتمة التي بعث الله بها رسوله بشيرًا ونذيرًا، فقال تعالى: {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاّ َكَافَّةً لِلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا} [سبأ: 28]؛ ليخرجهم من الظلمات إلى النور، ومن عبادة العباد إلى عبادة ربِّ العباد،...

أقرا المزيد

الراحةُ في الجنَّةِ: {لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي كَبَدٍ}. يقولُ أحمدُ بنُ حنبلَ، وقد قيل له: متى الراحةُ؟ قال: إذا وضعت قدمك في الجنةِ ارتحت. لا راحة قبل الجنةِ، هنا في الدنيا إزعاجاتُ وزعازعُ وفتنٌ وحوادثُ ومصائبُ ونكباتُ، مَرَضٌ وهمٌّ...

أقرا المزيد

لم يخلقنا الله في هذه الدنيا عبثا بل جعل غاية الوجود إحسان العمل ومن ثم الجزاء الأوفى يكون يوم القيامة ، قال الله تعالى : " الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملا " . وعمل العامل سبب لنيل رحمة الله - عز وجل – فلا يتكل المرء على...

أقرا المزيد

بقراءة متأنية وتأملية في الآيات الشريفة نلاحظ بأن هناك تلازم واضح ومطلق بين الإيمان والعمل الصالح (الصالح صفة لنوعية) للخلود في الجنة مم يؤسس قرآنياً لمسألة النظرية والتطبيق في العصر الحديث أو ما يسمى بالقول والفعل وهذا ما أشارت عليه هذه الآيات...

أقرا المزيد

إن للعمل في الإسلام مكانة عالية ومنزلة رفيعة، به ينال الأجر والثواب، وهو عبادة عظيمة لله وامتثال لأمره، عن طريقه تقوم الحياة، وتعمر الديار، وتزدهر الأوطان، ويحدث الاستقرار، أمر به سبحانه وتعالى فقال: {فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانتَشِرُوا فِي...

أقرا المزيد

إن الجمال الذي نتحدث عنه في هذا السياق هو الجمال التربوي، الذي يمكن صناعته وإيجاده والسعي إليه. وبتعبير أدق، نستطيع القول إن الجمال المقصود هنا هو ما يمكن التعبير عنه بالتجمل، الذي يفيد طلب الجمال والسعي من أجله، إذ مهمة التربية أن توجه إليه...

أقرا المزيد

لقد أتم الله نعمته على المسلمين ، بإكمال الدين ، ورضي لهذا الدين أن يسود ، وأن يقود ، وأن يهيمن على باقي الأديان.. قال تعالى : { اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ، ورضيت لكم الإسلام دينا } المائدة (3) . ولقد وعد الله تعالى عباده...

أقرا المزيد

أحمد شاهين الإخلاص هو تصفية الأقوال والأعمال مما يشوبها من الشرك والرياء، والمباهاة، والسمعة، وقيل: أن لا تطلب لعملك شاهدًا غير الله تعالى، وقال الفضيل بن عياض: ترك العمل لأجل الناس رياء، والعمل لأجلهم شرك، والإخلاص: الخلاص من هذين، أو يعافيك...

أقرا المزيد

حقيقةُ التقوى : يقول الإمامُ ابنُ قيم الجوزية -رحمه الله- في بيانِ حقيقةِ التقوى-: "وأمَّا التقوى فحقيقتُها: العملُ بطاعةِ اللِه إيمانًا واحتسابًا، أمرًا ونهيًا، فيفعلُ ما أمرَ اللهُ به إيمانًا بالأمرِ وتصديقًا بوعده، ويتركُ ما نهى الله عنه...

أقرا المزيد

إن الدعوة إلى الله عز وجل عمل جليل مقدَّس يقتضي ممَن يندب نفسه له أن يتحلى بأخلاق رفيعة سامية ، وبآداب عظيمة مميزة ، في مقدمتها خلقُ التواضعِ ونكرانِ الذات ، وهو في ذلك يقتدي بالداعية الأول رسولنا المصطفى صلى الله عليه وسلم . والدعاة إلى الله في...

أقرا المزيد

الإسلام، تلك النعمة العظمى التي أنعم الله بها علينا، دين يشمل حياة المسلم كلها، ويستغرق جميع جوانب الحياة، صغيرها وكبيرها. ومعنى الإسلام واسع وعميق، فهو كما يقول الداعية الأستاذ فتحي يَكَن: (يجمع إلى رقة التوجيه دقة التشريع، وإلى جلال العقيدة...

أقرا المزيد

  معنى الثبات : نعني بالثبات الاسمرار في طريق الهداية ، والالتزام بمقتضيات هذا الطريق ، والمداومة على الخير ، والسعي الدائم للاستزادة ، ومهما فتر المرء ، فهنالك مستوى معين لا يقبل التنازل عنه أو التقصير فيه ، وإن زلت قدمه فلا يلبث أن...

أقرا المزيد

قال تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ (102) وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ...

أقرا المزيد

  1. حقائق
  2. الاكثر مشاهدة

البطولة في سبيل الله - تبارك وتعالى -

من أسباب النصر: الاتصاف بالشجاعة، والتضحية بالنفس، والاعتقاد بأن الجهاد لا يقدم الموت ولا يؤخره؛ ولهذا قال - تعالى -: {أَيْنَمَا تَكُونُواْ يُدْرِككُّمُ الْمَوْتُ وَلَوْ كُنتُمْ فِي بُرُوجٍ مُّشَيَّدَةٍ وَإِن تُصِبْهُمْ حَسَنَةٌ يَقُولُواْ هَذِهِ

الأخذ بأسباب النصر

التوكل على الله - تبارك وتعالى - مع إعداد القوة من أعظم عوامل النصر، وذلك لقوله - تبارك وتعالى -: {إِذْ هَمَّت طَّآئِفَتَانِ مِنكُمْ أَن تَفْشَلاَ وَاللّهُ وَلِيُّهُمَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ}1، وقال - سبحانه -: {إِن

نصرة دين الله - تعالى

من أعظم أسباب النصر نصر دين الله - تبارك وتعالى -، والقيام به قولاً، واعتقاداً، وعملاً، ودعوةً قال الله - تبارك وتعالى -: {الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِمْ بِغَيْرِ حَقٍّ إِلَّا أَن يَقُولُوا رَبُّنَا اللَّهُ وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ

الثبات عند لقاء العدو

من عوامل النصر الثبات عند اللقاء، وعدم الانهزام والفرار، فقد ثبت النبي - صلى الله عليه وسلم - في جميع معاركه التي خاضها كما في بدر وأحد وحنين، فعن البراء - رضي الله عنه -أنه قال له رجل: يا أبا عمارة وليتم يوم حنين؟ قال: لا والله ما ولى النبي -

شهر شعبان.. فضائل وواجبات عملية

أسامة جادو شهر كريم مبارك أظلَّنا عن قريب، فأهاج مشاعر الهداية والإيمان، وهتف بنا إلى الطاعة والعبادة والإحسان. فهو تقدمةٌ لشهر رمضان المبارك، وتمرينٌ للأمة الإسلامية على الصيام والقيام وصالح الأعمال؛ حتى يذوقوا لذَّة القرب من الله تعالى،

مفهوم الدين النصيحة

عدد الزيارات:6221

التاريخ : 16-11-2014

كلكم لآدم وآدم من تراب

عدد الزيارات:5620

التاريخ : 09-02-2016

الإسلام يدعو إلى المساواة بين الناس

عدد الزيارات:5148

التاريخ : 07-02-2016

قيم اجتماعية - التعاون

عدد الزيارات:3791

التاريخ : 18-05-2014

الاحــترام

عدد الزيارات:3475

التاريخ : 18-05-2014

الرحمه

عدد الزيارات:3415

التاريخ : 28-05-2014